آخر تحديث :الجمعة-21 يونيو 2024-11:46م
جامعة عدن

اصدارات الجامعة


دار جامعة عدن للطباعة والنشر تصدر كتاب بعنوان: الحياة الاجتماعية والاقتصادية في اليمن في عصر الدولة الايوبية للدكتور / عبدالفتاح الشعيبي

الإثنين - 22 سبتمبر 2014 - 10:38 ص بتوقيت عدن

دار جامعة عدن للطباعة والنشر تصدر كتاب بعنوان:  الحياة الاجتماعية والاقتصادية في اليمن في عصر الدولة الايوبية للدكتور / عبدالفتاح الشعيبي



أصدرت دار جامعة عدن للطباعة والنشر كتاب جديد ضمن

سلسلة الكتب المرجعية لعام 2014

بعنوان: 


الحياة الاجتماعية والاقتصادية في اليمن في عصر الدولة الايوبية

للدكتور / عبدالفتاح الشعيبي



 



غلاف الكتاب




وقد جاء في مقدمته


على الرغم من أن تاريخ اليمن في العصور الإسلامية الوسطى قد حظي في الآونة الأخيرة باهتمام كبير من قبل باحثين مختصين عرباً وأجانب، سواء كان ذلك على شكل رسائل أكاديمية علمية أو أبحاث في مجلات دورية، إلا أن ذلك التاريخ لا يزال يكتنفه الغموض والنقص في بعض جوانبه، وخصوصاً في فترة الوجود الأيوبي في اليمن الذي استمر من سنة 569 هـ إلى سنة 626هـ، أي ما يقرب من 58 سنة، لذا فان ذلك التاريخ يحتاج إلى إبراز بعض جوانبه، وبخاصة الجوانب الاجتماعية والاقتصادية التي لم تنل في تقديرنا الحظ في التطرق إليها ودراستها بعمق وتفصيل، ولذلك فنحن معنيوّن بدراستها وإبراز تلك الجوانب على ضوء ما توافرت لدينا من معلومات زودتنا بها المصادر التي كتبت عن تلك الفترة رغم قلتها، والمراجع التي تناولت جوانب تلك الفترة وما شابها من نقص في التعرف والوقوف على حقيقة الأوضاع التي كانت تعيشها اليمن في عصرالدولة الأيوبية، وطبيعة الصراع الذي حدث على الأرض اليمنية، أكان بين القوى المحلية في ذلك الوقت أو بينها وبين الأيوبيين وإنعكاس ذلك على مجمل الأوضاع.
أ- أهمية البحث:
إن أهمية هذا البحث تكمن في أنه أول دراسة خصصت لتناول الحياة الاجتماعية والاقتصادية في اليمن في عصر الدولة الأيوبية وذلك بشكل مدروس ومفصل، لاسيما إذاعرفنا أن معظم الدراسات الأكاديمية التي اهتمت بهذه الدولة لم تتعد عن إطار البحث في الأوضاع العامة السياسية والاقتصادية والإدارية والاجتماعية والعلمية، ولم تخرج عن هذا الإطار مثلما تم في هذه الدراسة التي حاولنا فيها إخراج مواضيع التاريخ الإسلامي لليمن من العام إلى الخاص، وذلك لسد النقص الذي تعانيه المكتبة اليمنية خاصة والمكتبة العربية الإسلامية عامة، وكذلك لاستكمال ربط الحلقات المفقودة في التاريخ اليمني والتي هي في حاجة إلى جهود الباحثين والمهتمين والدارسين والمتخصصين لملئها بالدراسات الجادة والرصينة.


فهرس المحتويات


الموضوع
الصفحة
الإهداء   
5
شكر وتقدير 
6
بيان الرموز والاختصارات   
7
فهرس المحتويات 
9
المقدمة:   
17
1- نطاق البحث 
17
2- تحليل المصادر 
22
تمهـيد
31
الباب الأول: الحياة الاجتماعيـة في بلاد اليمن في عصر الدولة الأيوبية:
الفصل الأول: عناصر السكان وطبقات المجتمع
57

59
المبحث الأول: عناصر السكان: 
61
أولاً - القبائل اليمنية
61
ثانياً- العناصر الأجنبية: 
67
1- الغُـز
67
2- المماليك
69
3- الرقيـق
70
4- أهل الذمة
72
المبحث الثاني: طبقات المجتمع: 
76
أولاً - الطبقة الخاصة: 
77
1- فئة الحكام   
77
2- فئة العلماء 
82
3- فئة كبار الملاك 
86
ثانياً - الطبقة العامة:   
88
1-   فئة الجُـند 
90
2-   فئة الرعايا: 
91
أ- الفلاحون 
94
  ب -الحرفيون 
95
ثالثاً - المذاهب الدينية: 
98
1-  أهل السنة
98
2-  الزيديــة
99
3-  الإسماعيلية
101
4-  الخوارج
102
الفصل الثاني: مظاهر الحياة الاجتماعية
105
أولاً - مكانة المرأة في المجتمع اليمني: 
107
ثانياً - الزواج وإجراءاته: 
110
1-  الخطبة 
110
2-  المهـر
113
3-  الطرح
116
ثالثاً - الاحتفالات بأنواعها: 
118
1-  حفلات الولادة والختان: 
118
أ- حفلات الختان
118
ب -حفلات الولادة
120
2- الأعياد والمواسم:   
121
أ- ليالي رمضان
121
ب- عيدا الفطر والأضحى
123
ج - أعياد ومواسم أخرى
125
3- المواكب والاستقبالات
126
رابعاً - العادات والتقاليد الأخرى:
133
خامساً - المأكل والملبس:   
141
1- المـأكل
141
2- الملبس
145
سادساً - وسائل التسلية: 
150
1-  المتنزهات 
150
2-  الصــيد
152
3-  الرمـاية
153
4-  الشطرنج
153
5-  سباق الخيل
154
سابعاً - الأوقاف وأثرها في الحياة الاجتماعية: 
155
ثامناً - العمارة: 
161
1- تخطيط المدن
161
2-  العمارة الدينية:   
163
أ - المساجد الجامعة
163
ب - المدارس الدينية
165
3-العمارة العسكرية: 
167
أ- الحصون والقلاع العسكرية
167
ب- أسوار المدن وأبوابها
169
4- العمارة المدنية:   
171
أ- القصور والبيوت
171
ب- الأسواق والحمامات والخانات
173
ج -  الطرق
174
الباب الثاني: الحياة الاقتصادية في بلاد اليمن في عصر الدولة الأيوبية:
الفصل الأول: الزراعة والثروة الحيوانية في بلاد اليمن
175

177
أولاً - الزراعة:   
179
1- المقومات الزراعية: 
179
أ- المقومات الطبيعية
180
ب - المقومات البشرية
180
2- نظم الري وطرقه: 
181
أ- الري بمياه الأمطار 
182
ب - الري بمياه السدود 
183
ج - الري بمياه الغيول والينابيع 
183
د - الري بالمياه الجوفية(الآبار) 
185
3- المراحل التي تمر بها الزراعة الحقلية: 
185
أ- تسميد الأرض
186
ب - حرث الأرض
186
ج - بذر البذور
187
د - الحصــاد   
188
هـ - درس الحبوب وتخزينها
189
4- الآفات الزراعية والكوارث الطبيعية المؤثرة على الزراعة
190
5- أنواع الملكية الزراعية: 
193
أ- الملكية الخاصة
193
ب - ملكية الدولة
194
1- عن طريق المصادرة والصوافي
195
2- عن طريق الشراء
196
3- عن طريق الاستصلاح
196
ج - الأرض المقطعة
197
د - أراضٍ موقوفة
198
هـ - أراضٍ غير مملوكة
199
6- مظاهر تشجيع الزراعة في عصر الدولة الأيوبية
200
7- المحاصيل الزراعية
202
ثانياً - الثروة الحيوانية:   
210
1-  المـراعي
210
2-  الحيوانات
211
الفصل الثاني: الصناعة في بلاد اليمن
215
أولاً - مقومات الصناعة
217
ثانياً - أهم الصناعات الحرفية
220
1-  الصناعات المعدنية: 
220
أ‌-  صناعة الذهب والفضة 
220
ب - صناعة الحديد والنحاس
224
2- صناعة المنسوجات والملابس: 
229
أ‌-  المنسوجات الحريرية
230
ب - الثياب
230
ج - البرود
232
3- الصباغة والزخرفة:   
233
أ- الورس
234
ب - الفوة
234
ج - النيلة
235
4- الصناعات الجلدية
236
5- الصناعات الفخارية والخزفية
238
6- الصناعات الزجاجية
240
7- صناعة العطور والطيب
241
8- الصناعات الخشبية والمعمارية:   
243
أ- الصناعات الخشبية
243
ب - الصناعة المعمارية
245
9- صناعات أخرى: 
247
أ- صناعة النـبيذ
247
ب - صناعة الحلويات
249
ج - صناعة الزيـوت
249
د- صناعة السكر
250
الفصل الثالث: التجارة في بلاد اليمن
251
أولاً - التجارة الداخلية: 
253
1- الحركة التجارية بين الأسواق اليمنية 
253
2-  الأسواق في المدن والبضائع والسلع:   
254
أ- أسواق عـدن 
255
ب-  أسواق زبيـد 
257
ج - أسواق صنعاء 
260
د - أسواق تعـز   
263
هـ - أسواق ظفار الحبوضي 
263
و - أسواق الشحر 
264
3- الحسبة والمحتسب
266
ثانياً- التجارة الخارجية:   
268
1-  الطرق التجارية: 
268
أ‌-  الطرق التجارية البحرية
268
ب - الطرق التجارية البرية: 
269
-  الطريق الساحلي   
270
-  الطريق الجبلي 
270
-  طريق السهل الشرقي 
271
2-  مراكز التجارة في عصر الدولة الأيوبية: 
271
أ - مدينة عدن
272
ب - مدينة زبيد
274
ج - مدينة صعدة
275
د - مدينة صنعاء
275
3 -حركة الصادرات والواردات وإجراءاتها: 
276
أ- الصادرات
276
ب - الواردات
278
ج - الإجراءات المتبعة في حركة الصادر والوارد
281
ثالثاً- وسائل المعاملات التجارية: 
282
1- التعامل  النقدي: 
283
أ‌-  الدينار الملكي
283
ب‌-الدينار المصري
284
ج - الدرهم الفضي
284
2 - الموازين والمكاييل والمقاييس: 
290
أ- الموازين: 
291
ب - المكاييل: 
295
ج- المقاييس:   
299
رابعاً - علاقات اليمن التجارية: 
301
1-مع الصين والشرق الأقصى
301
2-مع الهـند
302
3-مع مصـر
304
4-مع شرق إفريقيا
306
5-علاقات أخرى
307
الفصل الرابع: النظام المالي في بلاد اليمن
311
أولاً - الدواوين المالية: 
313
1-  ديوان الخراج
313
2-  ديوان الجيش
314
3-  ديوان الوقف
315
ثانياً - الموارد المالية للدولة:   
316
1-  الموارد الثابتة: 
317
أ‌- الزكاة
317
ب‌-  الخراج
319
ج - الجزية
324
2 - الموارد غير الثابتة: 
326
أ- العشور والضرائب والرسوم والمكوس التجارية
326
ب- الغنـائم 
336
ج - المصادرات 
337
د - المصالحات 
340
هـ - العقوبات المالية على القبائل
341
و - المواريث الحشرية
341
ز -  الأوقـاف
342
ثالثاً - مصروفات مالية الدولة: 
342
1- الصدقات 
342
2- الهدايا والهبات والخُلع والأعطيات 
343
3- الأموال المخصصة للصلح
346
4- الـرواتـب 
347
5- الانفاقات العسكرية
348
6- الانفاقات على المنشآت الدينية والمدنية
350
أ- المنشآت الدينية
350
ب- المنشآت المدنية
351
الخاتمة   
353
الملاحق 
357
المصادر والمراجع 
364