آخر تحديث :Fri-21 Jun 2024-11:46PM
جامعة عدن

ارشيف الاخبار

برعاية رئيس الجامعة.. كلية الآداب تقيم ورشة علمية لتقييم برامج الدراسات العليا

2023-12-21

موقع جامعة عدن الإلكتروني


أقامت كلية الآداب، بجامعة عدن، صباح اليوم الخميس ورشة علمية لتقييم برامج الدراسات العليا "ماجستير-دكتوراه" برعاية كريمة من معالي الأستاذ الدكتور، الخضر ناصر لصور، رئيس الجامعة، وإشراف مباشر من قبل عميد الكلية، الدكتور، جمال محمد الحسني.


وفي مستهل الورشة التي افتتحت بآي من الذكر الحكيم تلاها على مسامع الحاضرين الأخ عز الدين، ألقى رئيس الجامعة كلمة هنأ من خلالها أبناء شعبنا بمناسبة فوز منتخبنا الوطني للناشئين، وتتويجه بطلًا لبطولة غرب آسيا بعد تغلبه على نظيره السعودي.. مترحمًا على إخوتنا الفلسطينيين الذين يتعرضون لأبشع الجرائم بحق الإنسانية من قبل المحتل الصهيوني.


وأكد الدكتور لصور، بأن هذه الورشة العلمية التي أقيمت اليوم في كلية الآداب ستسهم برفع كفاءة البحوث العلمية، وتطويرها إلى مستوى علمي جيد يمنح الكلية دافعًا علميا جديد.. مُبديًا استعداد رئاسة الجامعة لدعم الكلية والوقوف إلى جانبها للنهوض بالعملية التعليمية والأكاديمية وتشجيع البحوث العلمية.


وأشاد رئيس الجامعة، بالدور الريادي الذي تلعبه الكلية ممثلةً بعميدها الدكتور، جمال الحسني، وأعضاء هيئة التدريس.. داعيًا المشاركين الخروج بتوصيات حقيقية وقابلة للتنفيذ على الواقع.
من جانبه ثمّن الأستاذ الدكتور، محمد عبدالله عقلان، نائب رئيس جامعة عدن لشؤون الدراسات العليا والبحث العلمي، جهود كلية الآداب في الفترة السابقة، والتي قدمت نموذج مشرف في الجانب البحثي وعملت على تعزيز الدراسات العليا والعمل الأكاديمي.. لافتًا إلى أن كلية الآداب أصبحت نموذج حي للكليات الأخرى بالجامعة.


فيما أوضح عميد كلية الآداب، الدكتور، جمال الحسني، أن هذه الورشة العلمية تأتي في إطار جهود قيادة الجامعة المستمرة لتحسين جودة التعليم وتطوير البرامج العلمية في الكليات.. مشيرًا إلى ان هذه الورشة ستعمل على تأهيل أعضاء الهيئة التدريسية المساعدة في كليات جامعة عدن والأخرى المتصلة بالعلوم الإنسانية والاجتماعية.


مستعرضًا، تأريخ الكلية منذُ نشأتها في العام الجامعي (1995-1996) وما تم خلال هذه الفترة من عملية تطويرية للبنى التحتية، واضافتها للعديد من البرامج المواكبة لاحتياجات المجتمع لمواءمة الوظائف المستحدثة والأكثر شيوعًا والتي لها الحاجة الملحة في سوق العمل.


وأشار الدكتور، جمال الحسني، الى ان كلية الآداب أصبحت اليوم تضم حوالي (14) قسمًا علميًا تمنح درجة البكالوريوس، مؤكدًا استمرارية الكلية نحو تطوير البحث العلمي والتطلع الى الريادة محليًا واقليميًا وعالميًا من خلال القيام بدورها في التنمية المستدامة وخدمة المجتمع وتخريج الكفاءات المؤهلة.


واختتمت الورشة أعمالها بالعديد من التوصيات التي من شأنها النهوض بالدراسات العليا والبحث العلمي في الكلية وتجويدها بما يتواكب مع تطورات العصر الحديث، ووضع الحلول المناسبة لمسألة التداخل والتناظر بين برنامج الدراسات العليا في كلية الآداب وكلية التربية، وعمل ضوابط علمية لتسجيل الرسائل العلمية وتطوير مهارات الباحثين في اختيار الموضوعات، وتوفير قاعدة بيانات عامة للموضوعات التي سيتم تسجيلها علي مستوى الجامعة والجامعات اليمنية بما يضمن عدم التكرار.


وفي سياق متصل، طاف معالي الأستاذ الدكتور، الخضر ناصر لصور، رئيس جامعة عدن، برفقة عميد كلية الآداب، الدكتور، جمال الحسني، وعدد من مدراء العموم بالجامعة، وأعضاء الهيئة التدريسية والتدريسية المساعدة، بقاعات الدراسة في الكلية متلمسًا أوضاع الطلاب والطالبات، مستمعًا إلى هموهم والصعوبات التي تواجههم أثناء فترة الدراسة.


كما زار معالي رئيس الجامعة المعرض التشكيلي الذي أقامه طلاب قسم الفنون الجميلة بالكلية، والذي تنوعت معروضاته ما بين لوحات فنية وتاريخية تظهر معالم مدينة عدن العريقة.