آخر تحديث :Tue-11 Jun 2024-08:12PM
جامعة عدن

ارشيف الاخبار

لبحث مجالات التعاون المشترك.. الدكتور الحسني يلتقي عمادة كلية الآداب والفنون والانسانيات بجامعة منّوبة التونسية

2023-09-06

موقع جامعة عدن الإلكتروني



بحث الأستاذ الدكتور، جمال محمد الحسني، عميد كلية الآداب، بجامعة عدن، صباح اليوم في الجمهورية التونسية مع الأستاذ الدكتور، منصف التائب، عميد كلية الآداب والفنون والانسانيات، بجامعة منّوبة، مجالات التعاون العلمي المشترك وسُبل تفعيلها وتطويرها.

وفي مستهل اللقاء الذي حضره الدكتور، أنيس ثابت عثمان، الملحق الثقافي لسفارة بلادنا بجمهورية تونس الشقيق، نقل الأخ عميد كلية الآداب تحيات رئيس جامعة عدن، الأستاذ الدكتور، الخضر ناصر لصور، لعمادة كلية الآداب والفنون والانسانيات، بجامعة منّوبة، واهتمامه الكبير لتعزيز أواصر العلاقات

وفتح شراكات أكاديمية بين كليتي الآداب بجامعتي عدن ومنّوبة، بما يخدم المسارين الأكاديمي والبحثي بين الجانبين وتطوير المجالات التدريبية المختلفة.

وأشار الحسني، الى عُمق العلاقات التاريخية الأخوية التي تربط الشعبين الشقيقين اليمني والتونسي، مستعرضاً البرامج الأكاديمية في الكلية وأقسامها العلمية وسير تطورها منذ التأسيس.

مشيدًا، بالدور الريادي لكلية الآداب والفنون والإنسانيات بجامعة منّوبة التي تمتلك أساتذة متميزين ذوي قدرات ومهارات كبيرة يُعتز بها، ويقدمون نموذجًا مثاليًا لهذه المؤسسة التعليمية العريقة.

وأعرب عميد كلية الآداب عن خالص الشكر والتقدير لسعادة سفير الجمهورية اليمنية بجمهورية تونس الدكتور، عبد الناصر باحبيب، والملحق الثقافي الدكتور، أنيس ثابت عثمان، الذي كان له الدور الكبير في التنسيق للقاء المؤسسات التعليمية في جمهورية تونس الشقيق.

من جهته رحب الأستاذ الدكتور، منصف التائب، عميد كلية الآداب والفنون والانسانيات بجامعة منّوبة، بهذه الزيارة، وثمن عالياً جهود رئيس جامعة عدن وعمادة كلية الآداب، في سبيل التنسيق المشترك بين الجانبين.

مؤكداً استعداد الكلية للعمل وتوسيع العلاقات مع نظيرتها بجامعة عدن وتقديم كافة التسهيلات الممكنة لخلق شراكة لتعزيز القدرات والمهارات الأكاديمية والادارية بالكلية.

وناقش اللقاء العديد من مجالات التعاون المشترك بين الجانبين في سبيل التنسيق وخلق شراكة متبادلة بين الكليتين وسُبل تطويرها وتفعيلها بما يخدم العملية التعليمية.

وأكد الجانبان على وضع آلية لتفعيل الاتفاقية التي أبرمت العام الماضي بين جامعتي عدن ومنّوبة، بالاضافة الى تفعيل عدد من النقاط المهمة بين الجانبين من خلال إجراء عمليات التدريب وتنظيم ورش عمل ودورات لأعضاء هيئة التدريس وطلاب الدراسات العليا في قسم اللغة الفرنسية.

وتطرق اللقاء الى التعاون في مجال الآثار والتراث،  وتبادل الإصدارات العلمية بين الكليتين، والاشراف المشترك على الرسائل والاطروحات العلمية، وعمل يوم ثقافي يمني تونسي مشترك.

وفي ختام اللقاء، قدّم الأستاذ الدكتور، جمال محمد ناصر الحسني، عميد كلية الآداب، درع جامعة عدن التذكاري للأستاذ الدكتور، منصف التائب، عميد كلية الآداب والفنون والإنسانيات بجامعة منّوبة لدوره الكبير والفاعل لتطوير العلاقات الثنائية بين الجانبين.