آخر تحديث :الجمعة-12 أبريل 2024-12:49ص
جامعة عدن

رسائل ماجستير ودكتوراه


هيلاء دبوان محمد محمد

الإثنين - 30 يونيو 2014 - 01:07 م بتوقيت عدن

هيلاء دبوان محمد محمد





العنوان

موقــع كنــدة الأثــري (دراسة أثرية تاريخية)

الباحث

هيلاء دبوان محمد محمد

المشرف العلمي

أ.مشارك. د.أحمد بن أحمد باطايع

التخصص

تاريخ (قديم)

الكلية

كلية الآداب

الجامعة

جامعة عدن

البلد

الجمهورية اليمنية

السنة

2011م

الدرجة العلمية

ماجستير

 

ملخصالدراسة

تقع كندة في مديرية التعزية وشرعب الرونة،على بُعد 19كمشمال غرب مدينة تعز،وعن صنعاء بحوالي(256كم)، وهي من المواقع المهمة ،الجديرةبالدراسة، وقد اُكتُشِفتْ عن طريق الصدفة في ثمانينات القرن العشرين، بعد أن كشفتالسيول جزءاً من معالمه، وأخرجت بعض اللقى الأثرية التي يحتوي عليها الموقع.

      تناولت هذه الدراسة موقع كندة الأثري منذ ظهورأقدم إشارة إليه في المصادر التي ذكرت كندة أرضاً وقبيلة، أدت دوراً مهماً فيصياغة التطور الحضاري والتاريخي في اليمن القديم، ونظراً إلى ندرة  المصادر التي تتضمن معلومات تاريخية عن هذاالموقع لم تبرز أهميته التاريخية بوضوح؛ لذا كان من الضروري إيجاد دراسة ميدانيةللموقع، محاولة لاستقراء الماضي حتى تتمكن الباحثة من الوصول إلى معلومات كافية عنالموقع من الناحية الجغرافية، وتخطيط معالمه الأثرية، ومن ثَم أداؤها دراسة وصفيةللقى الأثرية المتنوعة التي عُثر عليها في الموقع، ومقارنتها بما يماثلها من مواقعأخرى.

ومن خلال المسح الأولي للموقع ، وجمع ما توفر من آثارمادية إضافة إلى المصادر التاريخية، والمراجع العربية والأجنبية ، تبين من خلالالدراسة  أن هذا الموقع وما وعُثر فيه منمواد أثرية ذو أهمية كبيرة؛ إذ تدل بعضها على التواصل الثقافي بمواقع أخرى مجاورةفي القرون الميلادية الأولى، كالأواني الفخارية المطلية ذات المقابض الأفقية،وظهور الزخارف الجمالية للمباني بشكل أوراق وعناقيد العنب،وظهور العصابة التيتلتف حول الرأس في بعض التماثيل، كما أن بعض المواد الأخرى، كمواد وأدوات الزينة، والأوانيالفخارية والتماثيل والزخارف المعمارية تدل على صناعة محلية متقدمة سادت في تلكالفترة، وبذلك يكون للموقع أهمية بالغة بالنسبة إلى التاريخ اليمني القديم.

 بالنسبة إلىتاريخ موقع كندة تعود أقدم إشارة تاريخية إليها إلى القرن الثامن الهجري؛ إذ ذكرهااليعقوبي المتوفى عام (743هـ) في كتابه معجم البلدان "بأن شرعب والقفاعةوالحجر بلاد كندة" وقد ورد  ذكر فيالنقوش اليمنية القديمة للمواقع التي تقع في نطاق المحافظة، وتجاور موقع كندة، مثلمدينة السواء، وعصيفيرة ومدينة جُبا، وذبحان، وشرجب، والمخاء، وسوق موزع، وما تمالكشف عنه من مواقع أثرية محيطة به، تعود إلى فترات تاريخية متباعدة نسبياً،أقدمها يعود إلى ما قبل التاريخ، وجميعها تدخل في نطاق جغرافي وزمني واحد يجعلمنطقة موقع كندة ضمن النطاق الجغرافي، مر بتسلسل تاريخي متواصل منذُ العصورالقديمة حتى الوقت الحاضر، وتأتي هذه الدراسة إضافة جديدة إلى المعلومات المتوفرةفي مجال الدراسة التاريخية والحضارية لليمن القديم.

وبناءً على ما توفرللباحثة من مادة تاريخية وأثرية تكونت هذه الدراسة من ثلاثة فصول، تسبقها مقدمة وتتلوهاخاتمة ما توصلت إليه الباحثة من النتائج،إضافة إلى الملاحق التوضيحية من خرائط وأشكال ولوحات.

الفصل الأول: الموقعالجغرافي والتسمية والاكتشاف.

وينقسم إلى ثلاثة مباحث:

ـ المبحث الأول:الموقع الجغرافي والتركيبالطبوغرافي: وفيه جاء تحديد الجغرافية المكانية لمحافظة تعز ومديرية التعزية وشرعبالرونة، ـ كما سبق ـ إن موقع الدراسة يتبع ادارياً مديرية التعزية ومحلياً يتبعمديريتي التعزية وشرعب الرونة، كون الموقع جزءاً رئيسياً ضمن نطاقها الجغرافي، ومنثم القيام بدراسة طبيعة الموقع الطبوغرافية.

ـ المبحث الثاني: تسمية كندة ونسبها: وفيه تمالحديث عن تسمية منطقة كندة قيد الدراسة، وتشعب آراء المؤرخون والباحثون في نسبكندة.

ـ المبحث الثالث: اكتشاف الموقع: وفيها تمالحديث عن الدور التاريخي الحضاري لمنطقة تعز، ابتداء في أقدم إشارة نقشيه لبعضالمدن القديمة في التاريخ القديم مثل مدينة السواء ومدينة جُبا،وميناء المخاء وسوقموزع والجند ....، والدور الفعال الذي أدته (منطقة تعز) خلال ظهور الدويلاتالمستقلة في التاريخ الإسلامي،وصولاً إلى تحديد ما يُعرف اليوم بمنطقة تعز، ثمالظهور المفاجئ لاكتشاف موقع كندة عن طريق الصُدفة.

الفصل الثاني: دراسة المعالم الأثرية واللقى الأثريةالمكتشفة بالموقع.

وينقسم إلى مبحثين:

6

 

ـ المبحث الأول: خصص هذا المبحث بدراسة  البقايا المعمارية الأثرية القديمة في موقعالدراسة، وهي المنشآت المائية، والبقايا المعمارية المتمثلة في أساسات الأبنيةوالسور، و آثار المواقد.

ـ المبحث الثاني: تم فيه الحديث عن دراسةاللقى الأثرية التي عُثر عليها في الموقع، والتي دلت دلالة كبيرة على أهمية الموقعمن خلال غزارة توافر المادة.

وقد صُنفت هذه اللقى والمكتشفات الأثرية إلى ثمانيمجموعات، وهي: الأواني الفخارية، والنقوش، والمنحوتات المعمارية المزخرفة، والدمىوالتماثيل، والمنحوتات الحجرية، والمذابح ، والحلي وأدوات الزينة ، والموادالأخرى.

الفصل الثالث: تقنيةصناعة اللقى الأثرية والتأثيرات الثقافية فيها.

وينقسم إلى مبحثين:

ـ المبحث الأول: تم فيه الحديث في تقنية صناعة اللقىالأثرية التي عُثر عليها في الموقع، وتركز الحديث ـ بشكل خاص ـ  في القطع الفخارية، إذ مثلت الجزء الأكبر منالدراسة ،التي توصلنا ـ من خلالهاـ إلى المعطيات الأثرية المتشابه لعدد من القطعالمماثلة في كثير من المواقع اليمنية.

ـ المبحث الثاني:وتناول الحديث فيالتأثيرات الثقافية للقى الأثرية، والتعاصرـ أيضاًـ الزمني بين المواقع الأثريةالقديمة، وكذلك التأثيرات الثقافية المستوردة ، وامتداد هذه التأثيرات الثقافيةإلى  جذور الماضي حتى منتصف الألف الأول ق. م ، ومن خلال المعطيات الأثرية تمكنا من تحديد تاريخ نسبي للموقع مابين القرنالأول ـ والقرن الثالث أو الرابع الميلادية.

وتلا ذلك خاتمة الرسالةالتي تضمنت النتائج التي خرجت بها الباحثة، والتوصيات والمقترحات، وتقديم الحلولالمناسبة لعرض المعثورات والاهتمام بحماية الموقع، ثم قائمة المصادر والمراجع التياُعتمد عليها في صياغة هذه الرسالة، وزودت الرسالة بالملاحق التوضيحية تضمنتالجداول و الخرائط والأشكال واللوحات.


فهرسالمحتويات


الموضوع                                                                          

صفحة

ـ  تشهيد                                                                                 

ب

ـ إقرار لجنة المناقشة                                                                

ج

ـ الإهداء                                                                                 

د

ـ شكر وتقدير                                                                           

هـ

ـ قائمة الرموز والمختصرات     

ز

ـ فهرس المحتويات                                                                    

ح

ـ المقدمة                                                                                                                                                            

1

                                      الفصل الأول                           

7

                  الموقع الجغرافي والتسمية والاكتشاف                   

8

ـ المبحث الأول: الموقع الجغرافي والتركيب الطبوغرافي                                

9

ـ أولاً الموقع الجغرافي                                                                  

9

1 ـ موقع محافظة تعز                                                                  

9

        أ ـ الحدود                                                                                  

9

        ب ـ المساحة                                                                              

10

        ج ـ عدد السكان                                                                          

10

2ـ التضاريس                                                                                       

11

        أ ـ المرتفعات الجبلية                                                                      

11

        ب ـ الأودية والسهول الساحلية                                                                                                                                  

12

        ج ـ المناخ                                                                                 

12

3 ـ جغرافية موقع كندة                                                                        

12

4 ـ إحداثيات الموقع بنظام الدرجة                                                               

13

ـ ثانياً : التركيب الطبوغرافي للموقع                                                                                       

13

ـ المبحث الثاني : كندة: التسمية والنسب                                                 

16

ـ  أولاً : التسمية                                                                                   

16

      1ـ كندة في اللغة                                                                             

16

      2ـ كندة في النقوش                                                                        

17

      3 ـ كندة في المصادر العربية                                                              

19

ـ ثانياً : نسب كندة في المصادر العربية                                                                

20

ـ المبحث الثالث : الخلفية التاريخية واكتشاف موقع كندة الأثري            

23

ـ  أولاً: الخلفية التاريخية لمنطقة الدراسة

23

ح

 

ـ ثانياً  : اكتشاف موقع كندة الأثري                                                            

24

الفصل الثاني

27

دراسة المعالم الأثرية واللقى الأثرية المكتشفة بالموقع

28

ـ المبحث الأول : البقايا المعمارية                                              

29

ـ أولاً : السور                                                                                 

30

ـ ثانياً : أساسات الأبنية                                                                      

31

ـ ثالثاً : المنشآت المائية                                                                                

32

     1ـ مخزن مياه غير منتظم الشكل                                                                          

34

     2ـ مخزن مياه السواد                                                                            

35

ـ رابعاً : المواقد                                                                               

37

ـ المبحث الثاني : اللقى الأثرية المكتشفة بالموقع                                                                                         

39

ـ أولاً : الأواني الفخارية                                                                      

39

ـ ثانياً : النقوش                                                                                 

42

ـ ثالثاً : القطع المعمارية المزخرفة                                                           

43

ـ رابعاً: الدمى والتماثيل                                                                      

45

1ـ الدمى الفخارية

46

2ـ التماثيل الآدمية

47

3ـ التماثيل الحيوانية

49

-  خامساً:المنحوتات الحجرية                                                               

51

                  1ـ أواني الطبخ                                                               

51

                  2 ـ أواني مواد الزينة                                                       

52

-  سادساً: المذابح                                                                               

52

                  1ـ مذابح تقدمات                                                                             

52

                  2 ـ المباخر                                                                   

53

-  سابعاً: الحلي وأدوات الزينة                                                               

55

                  1ـ العقيق                                                                       

56

                  2ـ الخرز                                                                        

57

                  3ـ الصدف                                                                     

57

-  ثامناً: المواد الأخرى                                                                    

57

الفصل الثالث

61

تقنية الصناعة والتأثيرات الثقافية فيها

61

ـ المبحث الأول: تقنية الصناعة                                              

62

1ـ تقنية صناعة الفخار                                                      

63

أـ العجينة الخام                                                                

63

ب ـ اللون                                                                      

64

ج ـ السمك                                                                     

64

د ـالصلادة                                                                      

64

هـ ـ المعالجات السطحية                                                       

64

2ـ الشكل العام للفخار                                                          

65

أ ـ الأنواع                                                                       

65

ب ـ المقابض                                                                    

66

ج ـ الحواف                                                                      

66

د ـ القواعد                                                                        

66

3ـ الزخرفة                                                                       

66

أ ـ نوع الزخرفة                                                                    

66

ب ـ أداة الزخرفة                                                                  

67

ـ المبحث الثاني: التأثيرات الثقافية والتاريخ                                    

70

ـ أولاً : التأثيرات الثقافية                                                                       

70

ـ ثانياً : تأريخ اللقى الأثرية                                                                                

74

ـ الخاتمة                                                                           

77

ـ مصادر الدراسة ومراجعها                                                       

81

ـ المصادر العربية والمراجع

82

ـ المواقع الالكترونية والمراجع الأجنبية                                                                  

88

ـ الملاحق                                                                          

90

              1 ـ الجداول                                                                       

91

              2ـ قائمة الملوك                                                                  

93

              3 ـ الخرائط والأشكال واللوحات                                               

95

                أولاً : الخرائط                                                                  

96

                ثانياً : الأشكال                                                                   

105

                ثالثاً : اللوحات                                                                   

112

ـ فهارس الخرائط والأشكال واللوحات                                                       

140

ـ الملخص باللغة الانجليزية.                                                                   

 

 


 

Abstract

AN ABSTRACT FOR MSC. THESIS ENTITLED:KINDA ARCHEOLEGICAL LOCATION ( AT TAIZIA DISTRICT) HISTORICAL ARCHEOLOGICALSTUDY

 

KINDA Location situated in the Taiziah District, in the west-northernpart of the City of Taiz, at a distance of about 19 km. away, one of the mostimportant locations which have been discovered by chance, following the floodsthat have uncovered part of its landmarks and brought out some antiquitiescontained in the location in the eighties of the twentieth century. As such,the researcher selected this Location to be the theme of the Study, as thistopic has never been studied scientifically or academically. Also theantiquities which were found in the location numbering 60 antiquities aredistributed amongst the citizens of the area. They have not been photographedor managed. The location is also exposed to damaging and random excavation.Therefore, the Researcher decided to prepare this Scientific Study and carriedout a field survey of the location, recording and documenting the archeologicalantiquities of the location and the studying of the explored antiquities.  The Study adopted the descriptive andcomparative methodology, in addition to the field study. The Study isconsisting of an introduction and three chapters.

The First Chapter:  dealt with thegeographical location of Taiz Governorate and with regard to Kinda Location,the topographical nature of the location has been studied, in addition tostudying the naming of Kinda and its ancestry and how the location wasexplored.

The Second Chapter: has been dedicated to study the archeologicallandmarks and explored antiquities at the Site. The Third Chapter, however, hasdealt with the archeological data found at the Site and the antiquitiesresembling other antiquities found in other archeological sites, in addition tothe studying of the cultural impacts on the antiquities of this Site and its chronicletime.

This was followed by the conclusion of the Abstract which included theresults with which the Researcher has come out, the most important of which arethe following:

-         That Kinda is a multiple hugetribal regime, of which is Kinda the theme of this Study which included a largegeographical area whose influence extended from Ganad and Khadeer East-south ofTaiz and Mekhlaf up to the north and large parts of Sharaab to the west, andLower Mekhlaf to the East.

-         Through studying the remaininglandmarks and explored antiquities at the Site, it was clear the resemblancebetween the method of construction and its materials with those of the othersites. In addition, through this, decorative sculptures were found.

-         It was clear that the worshipedidols were of the same type of idols worshipped in Sabaa areas and the Sabaa(Himayari) language is the official language of the community in many sites.

Through the engravings found at the adjacent sites it appears that thepopulation of Kinda Site have practiced agriculture, engraving, sculpture andtheir pottery industry looked similar to those found in other ancientsites.