آخر تحديث :الجمعة-21 يونيو 2024-11:46م
جامعة عدن

رسائل ماجستير ودكتوراه


نشوان محمد علي ورو

الأربعاء - 11 يونيو 2014 - 10:35 ص بتوقيت عدن

نشوان محمد علي ورو




العنوان

زبــيــد دراسة في أحوالها السياسية والإدارية والاجتماعية( 204هـ - 569هـ / 819 م - 1174م )

الباحث

نشوان محمد علي ورو

المشرف العلمي

أ.د/ رعد زهراو مطشر الموسوي

التخصص

تاريخ (إسلامي)

الكلية

كلية الآداب

الجامعة

جامعة عدن

البلد

الجمهورية اليمنية

السنة

2010

الدرجة العلمية

ماجستير



ملخص الدراسة

  تأتي هذه الدراسة كون المدينة الإسلامية واحدةٌ من أهم مميزات الحضارة العربية الإسلامية بكل ما تمثله من عناصر مادية وبشرية .
وتُعدُّ مدينة زبيد أول مدينة إسلامية اختطت في العصر الإسلامي في بلاد اليمن  ونظراً للأهمية التاريخية لهذه المدينة وللدور الكبير الذي لعبته في تاريخ اليمن عموماً وفي تاريخ تهامة بوجه خاص ، جاءت أهمية هذه الدراسة لهذه المدينة الهامة و الموسومة بـ ( زبيد دراسة في أحوالها الإدارية و السياسية و الاجتماعية 204هـ - 569هـ / 819م – 1174م ) و قد تفرعت الدراسة على النحو الآتي :
تناول الفصل الأول منها الحديث عن تخطيط وخطط مدينة زبيد وتطورها العمراني ركز المبحث الأول على نشأة المدينة من حيث الموقع والموضع الجغرافي ، وأسباب اختيار ذلك الموقع ، فضلاً عن تناول مسميات وتسميات المدينة ، وفي المبحث الثاني تناول الباحث شواخص المدينة العمرانية .
أما الفصل الثاني فتناول أحوال زبيد السياسية، تحدث المبحث الأول عن أوضاع زبيد السياسية وقد قُسم إلى فترات تاريخية بما يتفق والواقع التاريخي الذي مرت به زبيد ، أما المبحث الثاني من الفصل الثالث فقد تناول علاقات زبيد السياسية الداخلية والخارجية.
أما الفصل الثالث فقد تناول أحوال زبيد الإدارية و قد تطرق المبحث الأول للحديث عن منصب الإمارة وتطرق المبحث الثاني للمناصب الإدارية التي وجدت في المدينة خلال فترة الدراسة والتي كانت فيها زبيد تمثل العاصمة السياسية والمركزية للدويلات التي حكمت منها أما المبحث الثالث فتحدث عن النظام القضائي . 
 وتناول الفصل الرابع الحياة الاجتماعية ومظاهرها ، تحدث المبحث الأول عن عناصر السكان التي قطنت في المنطقة خلال الفترة التاريخية لموضوع الدراسة ، وتحدث المبحث الثاني عن طبقات المجتمع ، وقد قسم إلى الطبقة الخاصة ، و الطبقة العامة ، أما المبحث الثالث فقد تناول المظاهر الاجتماعية في المدينة واختتم هذا الفصل بالعادات والتقاليد كالاحتفالات الجماهيرية والزواج والطرح و المأكل والمبلس.

المحتويــات

الموضوع

الصفحة

الإهداء.

أ

الشكر و التقدير.

ب

قائمة الختصرات.

ث

فهرس المحتويات.

ج

المقدمة.

ض

تحليل المصادر.

م

الفصل الأول: تخطيط وخطط مدينة زبيد و تطورها العمراني:

1

المبحث الأول/ نشأة مدينة زبيد:-

2

موقع وموضع مدينة زبيد:

2

الموقع.

2

الموضع.

5

المناخ.

6

الحرارة.

6

الرطوبة.

6

الرياح.

6

الأمطار.

7

المساحة.

8

أسباب بناء مدينة زبيد:

10

أولاً: أسباب تتعلق بظروف الدولة العباسية:

10

ثانياً: أسباب تتعلق بظروف ابن زياد في اليمن:

12

عوامل اختيار موضع مدينة زبيد:

14

أولاً: العامل السياسي و العسكري.

14

ثانياً: العامل الاقتصادي.

17

ثالثاً: العامل الطبيعي والصحي.

20

رابعاً: العامـل الروحي.

22

أصل تسميات مدينة زبيد:-

25

1-    زبيد.

25

2-    الحُصيب.

28

3-    سابات.

29

4-    بغداد اليمن.

30

المبحث الثاني: شواخص المدينة العمرانية:

31

أولاً/ المساجد:

31

1-    مسجد الأشاعرة.

31

2-    الجامع الكبير.

33

3-    مسجد سويد.

35

4-    مسجد السدرة.

36

5-    مسجد فلاة.

36

6-    مسجد المغرس.

36

7-    مسجد القائد فرج السحرتي.

37

8-    مسجد زيالع.

37

9-    مسجد ابن مَنَّ الله.

37

10-                       مسجد سرور.

38

11-                       مسجد البرم.

39

12-                       مسجد البطاح(1).

39

13-                       مسجد الجبلي.

39

14-                       مسجد الهند.

39

15-                       مسجد جاوة.

40

16-                       مسجد شدة.

40

17-                       مسجد التوبة.

41

18-                       مسجد حثاثة.

41

19-                       مسجد البطاح(2).

41

20-                       مسجد حسن راجح.

42

21-                       مسجد المعتكف.

42

22-                       مسجد الحوائجي .

42

23-                       جامع ابن مهدي.

42

24-                       مصلى العيدين.

43

ثانياً/ الدور و القصور :

44

1-    دار الإمارة.

44

2-    دار شحار.

45

3-    دار قليقل.

46

4-    دار القائد فرج السحرتي.

47

5-    دار الأعز الصليحي.

47

6-    قصر أنيس الفاتكي.

48

7-    دار الحرة علم.

48

8-    دار القائد عثمان الغزي.

49

ثالثاً/ الأحياء السكنية:

49

1-    ربع الجامع.

50

2-    ربع الجزء.

51

3-    ربع المجنبذ.

52

4-    ربع العلي(الأعلى).

52

رابعاً/ الحمامات :

53

خامساً/ الأسواق:

57

سادساً/ الأسوار:

61

سابعاً/ الأبواب:

64

ثامناً/ الخنادق:

67

تاسعاً/ الترب والمقابر والمشاهد:

70

عاشراً/الجنـــــــــــابـــــــــــــــــذ:

72

الحادي عشر/عين الماء الجارية:

74

الفصل الثاني: الحالة السياسية لمدينة زبيد وفيه:-

75

المبحث الأول:الأوضاع السياسية في زبيد:-

87

الفترة الأولى دولة بني زياد في زبيد(204هـ -412هـ).

87

فترة صراع الموالي الأحباش حول زبيد(407هـ -412هـ).

100

الفترة الثانية استقلال نجاح بالملك في زبيد(412هـ -452هـ).

102

الفترة الثالثة الصراعات الصليحية النجاحية حول زبيد (من الفترة452هـ) (إلى ما بين482هـ و485هـ).

105

الاستقرار السياسي لحكم بني نجاح في زبيد (بين482هـ و485هـ -554هـ).

120

الفترة الرابعة حكم دولة بني مهدي في زبيد(554هـ -569هـ).

125

قيام الدولة المهدية في زبيد.

125

عوامل قيام دولة بني مهدي في زبيد.

129

أسباب سقوط دولة بني مهدي في زبيد.

133

دوافع إرسال صلاح الدين حملة إلى اليمن.

134

المبحث الثاني: علاقات زبيد الخارجية  والداخلية:-

136

أولاً:علاقات زبيد الخارجية:

136

علاقة زبيد ببغداد.

136

علاقة زبيد بمصر.

139

علاقة زبيد بمكة المكرمة.

141

ثانياً:علاقات زبيد الداخلية.

142

علاقة زبيد بصنعاء.

142

علاقة زبيد بمدينة جبلة.

143

علاقة زبيد بمدينة الكد راء.

145

الفصل الثالث: أحوال زبيد الإدارية:-

147

المبحث الأول:نظام الإمارة

154

المبحث الثاني: التنظيمات الإدارية

154

الولاية.

157

الوزارة.

159

وظائف إدارية أخرى:

165

1-    الكتابة.

165

2-    ناظر الزمام.

167

3-    الخطابة.

167

4-    زمام المماليك.

167

5-    العامل.

168

6-    الأستاذ

 

المبحث الثالث النظام القضائي.

168

ولاية المظالم.

172

الحسبة.

173

الفصل الرابع:الحياة الاجتماعية في مدينة زبيد:-

175

المبحث الأول:  عناصر السكان:

176

أولاً/ القبائل العربية التي استوطنت زبيد:

177

الأشاعرة وعك.

177

قبيلة ثقيف.

182

قبيلة عك بن عدنان.

182

قبائل القرشيين.

182

قبيلة مذحج.

183

الأنصار من قبائل الأوس.

184

قبيلة حمير بن سبأ.

184

قبيلة كنانة.

184

قبيلة تغلب بن وائل بن عباس.

184

قبيلة هذيل .

184

حضرموت.

185

قرية التحيتاء.

185

قرية المصيبر.

186

قرية الزعاتر.

186

قرية واسط.

186

قرية المغرس.

186

قرية المزجاجة.

187

قرى حاجر و العذيب.

187

قرية الحجف الأعلى.

187

قرية الحجف الأسفل.

187

قرية الكدحة.

187

حلة الدرين.

188

قريتا المحارقة و الردية.

188

قرية المزيحفية.

188

قرية الهرمة.

189

قرية المتينة.

189

قرية البقعة.

189

قرية الرًَوية.

189

قرية الرماة.

190

قرية التريبة.

190

قرية الشبارق.

190

قرية الرقابة.

190

قرى الحبيل والموقر والرقود.

190

قرية محل عامر.

191

قرى المنجية والمطاعة و المرشدية.

191

قرية محل الشيخ.

191

قرية الزريبة.

191

قرية الجبالية.

192

قرية القرتب.

192

قرية النوري.

192

قرية التربة.

193

الخبت اليماني.

193

قرية المخيريف.

193

قرية المحانبة.

193

قرية الحراس أو الجواس.

194

قرية الملكة.

194

قرية الحدين.

194

قرية محل الصوفي.

194

ثانياً/ الفرس و الخراسانيين.

195

ثالثاً/ الأحباش.

196

رابعاً/ عناصر أخرى.

200

المبحث الثاني: طبقات المجتمع:

203

1- الطبقة الخاصة.

204

- فئة الولاة والحكام ورجال الدولة.

204

- فئة العلماء.

206

الأدباء.

214

الصوفية.

216

- فئة التجار وكبار الملاك.

216

ثانياً/ الطبقة العامة:

219

-         فئة الجند أوالعسكر.

219

-         فئة الرعايا.

224

-فئة أرباب الحرف والصناعات.

227

-فئة الفلاحون.

230

-فئة العبيد والجواري.

231

فئة الأخدام.

235

المبحث الثالث:المظاهر الاجتماعية:

238

1-الصفات العامة والطباع.

238

2-العادات والتقاليد:-

238

أولاً/ الاحتفالات الدينية وتشمل:-

239

1- الاحتفال بيوم عاشورا.

239

2- الاحتفال بمولد النبيr.

239

3- الاحتفال بليلة الإسراء والمعراج.

240

4- الاحتفال بليلة النصف من شعبان.

240

5- الاحتفال بعيد الفطر وعيد الأضحى.

241

6- الاحتفال بشهر رمضان.

242

ثانياً/ الاحتفالات الجماهرية:

243

- الاحتفال بموسم النخل

243

جـ – العادات والتقاليد:-

244

1- الزواج:

244

أولاً / الانتقاء.

244

ثانياً / الخطبة.

245

ثالثاً/ المهر والزفاف.

247

2- الطُرح.

249

3- الزواج بالأجانب.

250

4- المأكل والملبس.

250

أ ـ المأكل.

250

ب – الملبس.

253

الخاتمة.

254

الملاحق.

260

الوثائق.

262

الجداول.

264

الأشكال.

271

الخرائط.

276

الصور.

280

قائمة المصادر و المراجع.

290

الخلاصة باللغة الإنجليزية.

311



Abstract

Thisstudy comes from the fact that the Islamic city is one of the most importantcharacteristics of the Islamic Arab civilization with all its elements ofmaterial and human. The city of Zabid chartedthe first Islamic city in the Islamic era in the land of Yemen.In view of the historic importance of this city and the major role it played inthe history of Yemen in general in and the history of the Tihama in particular,the importance of the study of this important city titled as  (Zabid; a study of its  administrative , political and socialcircumstances  204 AH - 569 AH / 819 -1174 AD) .

                                                                This study had branched as follows:
The First chapter talked about planning and plans of the city of Zabid, urban development and thefirst part, focused on the origins of the city in terms of location andgeographic location, and reasons for choosing that site, as well as addressnames and designations of the city, In the second part of the first chapterdealt with the architectural of the city of Zabid and
the urban development starting  from the mosques and then addressed the houses and palaces of  the governors and the areas inhabited by thecity's population, and bathrooms used by the people, which represents theservice facilities, in addition to talking about the marketsas well as thewalls , doors, trenches, and covered soils, graveyards and the scenes that wereused for the purpose of burial of the city, in addition to Ganabz built outsidethe city and the spring established by Ibn Ziad from the mountains to the city.

Thesecond chapter spoke at the first topic on the situation of political and divideit into historical periods in accordance with the historical realityexperienced by Zabid.
  The second topic of the third chapter dealtwith the internal and external. political relations of  Zabid.

ChapterIII addressed the administrative  conditionsof Zabid  which had been addressed in thefirst part, talking about the Emirate system in Zabid since and to the periodin question The second topic dealt with the managerial positions that werefound in the city during  the studyperiod in  which Zabid was the politicalcapital for the central states which ruled Zabid, the third topic dealt withthe judicial system .

 Thefourth chapter deals with social life and its manifestations, the first topicwas on the elements of the population that inhabited the region during thehistorical period of the study from the Arabs, and Jarasanyen , Ahbash andothers.  The second part spoke about thelayers of society, which included special class and  public class.
The third topic dealt with the social aspects .Thischapter was concluded with the customs and traditions such as marriage Turh andfood and cloths .