تفاصيل الخبر
كلمة رئيس جامعة عدن أ.د/ الخضر ناصر لصور، في الذكرى الثانية لتحرير عدن .
2017-06-24

موقع جامعة عدن الإلكتروني


عن ذكرى الإنتصار

"من عدن سنستعيد اليمن وماتحقق فيها من إنتصار إنما هو فاتحة إنتصارات مجيدة ومتوالية، حتى يستعيد اليمنييون بلادهم رافعي الرؤوس والهامات ليبنوا أحلامهم التي قدموا من أجلها التضحيات الجسام"


كانت هذه فقرة مقتبسة من خطاب النصر الذي ألقاه فخامة رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي، عقب إنتصار مدينة عدن وتحريرها من سيطرة المليشيات المنقلبة على الدولة، والتي تحل علينا في هذه الأيام المباركة ذكراه الثانية.


لقد كنا من بين الآلاف الذين عايشوا فرحة الإنتصارات من داخل العاصمة عدن، ومن وحي الإقتباس فإن كل أبناء هذه المدينة العتيدة قدموا التضحية تلو الأخرى ليبنوا أحلامهم وهم رافعي الرؤوس والهامات.


ومما جادت به الذاكرة علينا في هذه المناسبة العزيزة على قلوبنا جميعاً، أن ذلك الصمود الأسطوري الذي سطره أبناء عدن في ظل الحصار الخانق للمليشيات قد أثبت الثقافة الدولاتية والإنضباط الواعي للعدنيين، والذي لولاه لتفاقمت الكارثة بالقدر الذي عملت لأجله المليشيات لتركيع المدنيين قبل المقاومين. وكل هذا الوعي والإنضباط ما كان ليؤتي فاعليته مالم يكن تحت قيادة واحدة ورؤية عارفة بواقع المدينة وطبائع سكانها.


ومن وحي الذاكرة العدنية الجمعية وفي ظل الحصار، يستحضر الجميع تفشي عدد من الأوبئة من ضمنها جائحة حمى الضنك، وبالرغم من تزامنها مع العدد اللامتناهي من جرحى القصف العشوائي للمليشيات على الأحياء السكنية بالإضافة إلى الجبهات الواصلين للمؤسسات الصحية في عدن، إلا أن العمل بروح الفريق الواحد في ظل ثقافة الدولة للإنسان العدني فإن الكادر الطبي حينها مع المتطوعين تمكّن بفضل الله بكل كفاءة وإقتدار من إحتواء هذا الوباء، ونكرر كل هذا بالرغم من الحصار المليشاوي المفروض!


إستحضارنا لهذه الفصول يأتي من باب الإختصاص، فقد كنت أقف شخصياً على رأس العمل الصحي في عدن آنذاك، وأعرف كيف تأتّى للجميع الصمود بإنتهاج طريق التنظيم الواعي والعمل بثقافة الدولة وتحت مظلتها وقيادتها، وبعد الحرب وإلى اليوم، وبحكم طبيعة عملي في قيادة جامعة عدن أستطيع الزعم بأن أبناء عدن والمحافظات المجاورة لها يقدمون التضحيات الجسام ليبنوا أحلامهم، بالرغم من شُح الإمكانات وسياسة الغزاة الممنهجة في تدمير كل شيء وأي شيء.


 حتى هذا الصرح العلمي والتنويري "جامعة عدن" لم يسلم من قذائف المليشيات وتدميرها، ومع هذا أُعيد العمل فيه بروح الفريق وتحت قيادة واحدة وثقافة واحدة هي مظلة الدولة، حتى أصبحت الجامعة اليوم وبلا منازع أبهى صور الإستقرار وأحق مثال يستدل به على عودة الحياة للمدينة وسائر المناطق المحررة.


إننا ومن هذه الأمثلة والمقدمات نوجه أسمى رسائل الأمتنان والعرفان لكل أبناء الشعب اليمني المتمسكين بحقهم في استعادة دولتهم كحلم وهدف يقدمون لأجله كل غالٍ ونفيس من أجل تحقيقه، وهو ما لم يتحقق إلا بتمسك الجميع بثقافة الدولة والإلتفاف جميعاً حول القيادة السياسية ممثلة في فخامة رئيس الجمهورية.


كما لا يصح أن يؤرخ أحداً أو يكتب عن تاريخ صمود المقاومة في عدن وانتصارها الميمون، دون أن يُعرج على الدعم السخي واللا محدود للأشقاء في دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات، سواءً في الجانب العسكري أو الإغاثي الإنساني.


ولذا فإننا في هذه المناسبة نرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى القيادة السياسية وإلى كافة أبناء الشعب اليمني، وإلى دول التحالف العربي التي شكلت بقياداتها وسياسييها ونخبها وشعوبها عُمقاً إقليمياً عربياً ودولياً احتضن مشروعية المقاومة ودعم شرعية الدولة اليمنية وحكومتها.


وقبل أن نختم فإننا نجدها مناسبة في ظل إنتشار وباء الكوليرا في مناطق سيطرة الإنقلابيين، وبما تبقى من وشائج الأخوة في الإنسانية والمروءة إن تبقى منها نُزراً يسير، أن ندعو كل المغرر بهم المنخرطين في صفوف المليشيات أن يسلموا أسلحتهم ويتركوا للدولة ومؤسساتها فرصة إنتشال المدنيين من الأوبئة والمجاعة والكارثة الإنسانية المؤلمة التي وصلت إليها المناطق الواقعة تحت سيطرتهم، فهاهي قيادة المليشيات وحلفائها في إيران يستخدمون معاناة اليمنيين وآلامهم كملف للمزايدة السياسية لا أكثر، بينما تستشعر الحكومة الشرعية بحجم المسؤولية المتراكمة جراء إستمرار سيطرة المليشيات على كل منطقة ومحافظة يمنية، ولربما تستطيع الحكومة إن مُكّن لها هذا مع الأشقاء في التحالف العربي تدراك ما يمكن تداركه من آثار سلبية لسطوة الحالمين بعودة اليمن إلى الوراء.


وفي الختام نسأل الله المجد والخلود للشهداء في عليين الذين رووا بدمائهم الزكية الطاهرة ثرى هذا الوطن، ونسأله جل في عُلاه أن يمُن على جرحانا بالشفاء العاجل.


(رَبَّنَا افْتَحْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ قَوْمِنَا بِالْحَقِّ وَأَنْتَ خَيْرُ الْفَاتِحِينَ) [الأعراف: 89]


وكل عام والجميع بخير



أ.د/ الخضر ناصر لصور

رئيس جامعة عدن⁠⁠⁠⁠



backعودة الى صفحة الأخبار



بالوثائق ،،، جامعة عدن توضح آلية توظيف الأوائل تزامناً مع تدشين كلية اللغات عدن للعام الجامعي الجديد ،،، د. الجعدني يلتقى عميد كلية البنات بجامعة حضرموت صبراً آل مسعد صبراً آل غانم للاطلاع على سير العملية ،،، عميد كلية العلوم تتفقد مراكز التسجيل في عددٍ من الكليات يناقش الطالب/ عبدالقوي ثابت شعفل أحمد رسالته لنيل درجة دكتوراه والتي هي بعنوان : تصور مقترح لتطوير الأداء الإداري لدى مديري الإدارات ورؤساء الأقسام في ديوان جامعة عدن تنفيذاً لمذكرة فخامة الأخ رئيس الجمهورية ،،، جامعة عدن تنجز مشروعاً متكاملاً لتأهيل الأقسام العلمية والمختبرات بدعم من البنك الأهلي اليمني ،،، جامعة عدن تنظم حلقة نقاش علمية حول " الجهاز المصرفي اليمني .. تحديات الحاضر وآفاق المستقبل" مشروع إعادة تأهيل وتفعيل كلية الآداب بجامعة عدن. لبحث مجالات الدعم المقدم من منظمة الصحة العالمية ،،، وزير الصحة العامة والسكان يعقد لقاءاً موسعاً نائب وزير الخدمة المدنية يتفقد الانضباط الوظيفي بجامعة عدن لجهوده الكبيرة المبذولة في إنجاح مبادرة وصية الشيخ/ زايد ،،، هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تمنح رئيس جامعة عدن درعها الذهبي وشهادة تقديرية في اجتماعٍ عقد برئاسة الدكتور الخضر لصور ،،، اللجنة التحضيرية العليا للمعرض الوطني للاختراعات تقر تأجيل موعد المعرض استعداداً للعام الجامعي الجديد ،،، مجلس كلية اللغات يعقد اجتماعاً استثنائياً لتطوير الجوانب البحثية والعملية ،،، وزارة الصحة العامة وجامعة عدن توقعان مذكرة تفاهم مشترك "جامعة عدن... إنجازات في ظل أزمة وطن" بمشاركة رئيس الوزراء و كبار رجال الدولة ،،، د. لصور يؤدي صلاة العيد في جامع حقات بكريتر برقية تهنئة لفخامة رئيس الجمهورية بمناسبة عيد الاضحى المبارك صبراً آل النخعي بالشراكة مع البنك الأهلي اليمني ،،، جامعة عدن تستعد لعقد ورشة عمل حول قرار تعويم الريال اليمني وأثره على الاقتصاد والأسعار في ندوة علمية حول التهاب الكبد الفيروسي بكلية الطب عدن برئاسة الدكتور باوزير ،،، مجلس مركز التعليم المستمر يعقد اجتماعه الدوري بحضور وزير الدولة ونائب وزير الخدمة ومحافظ لحج وعدداً من الوكلاء ،،، جامعة عدن تدشن افتتاح المرحلة الأولى من مختبرات كلية الطب للاطلاع على سير العملية الامتحانية ،،، رئيس جامعة عدن يتفقد امتحانات القبول في كلية اللغات أثر علماء بلاد الري وإقليم الجبال في الحركة الفكرية ببغداد في رسالة ماجستير بجامعة عدن صبراً آل الجنيدي هام - كشوفات توزيع الطلاب المتقدمين لامتحان القبول في كلية اللغات - جامعة عدن في حفل إنهاء السنة التمهيدية لبرنامجي الماجستير والدكتوراه بكلية الآداب هام / توزيع الطلاب في قاعات إمتحان القبول - كلية العلوم الادارية في تصريحٍ له ،،، د. الحسني : امتحانات القبول في الكليات الطبية والهندسة والعلوم الإدارية سارت بصورة ممتازة جداً هام / نتائج امتحان القبول جامعة عدن - كلية الطب والعلوم الصحية - كلية الاسنان - كلية الصيدلة - كلية التمريض رئيس جامعة عدن وعميد الهندسة يتفقدان امتحانات الرسم الحر لقسم الهندسة المعمارية بحضور وكيل المحافظة وممثل منظمة الصحة العالمية ،،، جامعة عدن تدشن مكتبة مركز الإدارة الصحية بحضور رئيس جامعة عدن ،،، استمرار ورش العمل الخاصة بإقرار منهج ولوائح ماجستير إدارة صحية أقدم كلية في عدن تتضامن مع أقدم مكتبة في الجزيرة العربية برئاسة الدكتور/ الخضر لصور ،،، مجلس جامعة عدن يعقد اجتماعه الدوري لشهر أغسطس رئيس جامعة عدن يتفقد سير امتحانات القبول بكلية الهندسة العمودي ومنيعم يدشنان فرع جامعة عدن بالمكلا هام - توزيع الطلاب المتقدمين لامتحان القبول في كلية الهندسة للعام الجامعي 2017 2018م بالتنسيق والتعاون مع منظمة الصحة العالمية ،،، جامعة عدن تعقد ورشة علمية لإقرار منهج الماجستير في الإدارة الصحية